العاصي - (أسرة التحرير)

تمكنت القوات الروسية من إنشاء قاعدة عسكرية لها في قرية قصر ديب بريف الحسكة الشمالي، بعد احتجاجات شعبية رافضة، تخللها وصول دوريات أمريكية إلى  المنطقة.

ونشر “موقع صدى الواقع السوري” (vedeng news) اليوم، الأربعاء 3 من حزيران، تسجيلًا يظهر دورية روسية في القرية التي تقع في ريف مدينة ديريك شمالي الحسكة، ويظهر التسجيل إنشاء القوات الروسية قاعدة لها، عبر رفع سواتر ترابية أمام مجموعة من المنازل.

من جانبه، تحدث موقع “نورث برس” المحلي، عن وصول دورية أمريكية إلى مدينة ديريك، بعد إنشاء القوات الروسية للقاعدة.

وتشهد مناطق شمال شرقي سوريا سباقًا بين أمريكا وروسيا لفرض أكبر قدر من الهيمنة على المنطقة.

وأجبر أهالي قرية قصر ديب، أمس، دورية روسية على العودة وعدم إكمال عملها في منطقتهم، وهي المرة الأولى التي يحدث فيها اعتراض دورية روسية من قبل سكان مناطق “الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا.

كما رفض أهالي القرية إقامة الشرطة العسكرية الروسية قاعدة لها في في منطقتهم.

ولم يصدر عن “الإدارة الذاتية”، حتى الساعة أي تعليق على الحادثة، كما لم تصرح القيادة الروسية عن الأسباب التي دفعتها لإنشاء هذه القاعدة في ديريك.

ومنذ تشرين الأول 2019، تسيّر روسيا بشكل شبه يومي دوريات في شمال شرقي سوريا، بعد توقيعها اتفاقًا مع “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) التابعة لـ”الإدارة الذاتية”.