العاصي - أسرة التحرير 

نفذت هيئة تحرير الشام حكم الإعدام، بحق العضو السابق بمجلس الشعب، "رفعت محمود دقة"، رمياً بالرصاص، بعد ثبوت تهمة التخابر مع النظام.

كان الجهاز الأمني للهيئة، ألقى القبض على دقة، يوم  الإثنين 13 أيار/ مايو 2019، في جسر الشغور بعد مقاطع صوتية له في أيار الماضي يشرح فيها لضباط النظام وضع محاور كبينة شمالي اللاذقية وكيفية السيطرة عليها، أرسلها بالخطأ إلى إحدى غرفة "الجانودية" التي تتبع للمعارضة، حيث كان مشتركا في الغرفة برقم أمريكي.

ونشرت معرفات تحرير الشام وقتها، صورة لبطاقته الشخصية، ووجهت له تهمة الجاسوسية لصالح النظام.

وذكرت عدد من الشبكات أن الجاسوس يدعى "رفعت محمود دقة" وهو عضو سابق في مجلس الشعب التابع للنظام، وينحدر من بلدة "الجانودية" في ريف جسر الشغور، كما تداولوا صورة بطاقة شخصية أشاروا إلى أنها تعود إليه.

تحرير