العاصي - أسرة التحرير

بدأت فصائل المعارضة عملية عسكرية على مواقع قوات النظام بريف اللاذقية، اليوم الجمعة، ردا على انتهاكات قوات النظام المتكررة بمحاولات التقدم على محاور الكبينة والقصف المستمر على مناطق المدنيين.
وقالت مصادر؛ إن فصائل المعارضة المنضوية تحت غرفة عمليات "الفتح المبين" بدأت صباح اليوم الجمعة، عملية عسكرية على مواقع قوات النظام بريف اللاذقية، وسط تدمير عدد من الأليات وقتل عدد من عناصر حزب الله والقوات الإيرانية، لم تعرف حصيلتهم بعد.
ونقلت مصادر عسكرية خاصة؛ تأكيده سيطرة فصائل المعارضة على "تلة الملك" الاستراتيجية بالقرب من محور كبينة عقب تدمير عربة مزودة برشاش 14,5 وقاعدة لاطلاق الصواريخ، في حين لا تزال الاشتباكات مستمرة على محور تلة راشا بريف اللاذقية الشمالي.
يذكر أن قوات النظام المدعومة من روسيا والقوات الإيرانية وحزب الله تحاول التقدم على محاور الكبينة منذ شهور دون إحرازها اي تقدم وفشل كل محاولاتها المتكررة يوميا.