العاصي - أسرة التحرير

أعلنت السلطات الأميركية، الاثنين، تخصلها من أشلاء زعيم داعش أبوبكر البغدادي، لكنها لا تعتزم نشر صور أو لقطات مصورة لعملية قتله في الوقت الحالي.

وقال الجنرال مايك ميلي رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة في إفادة صحفية بمقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون): "عملية التخلص من أشلائه (البغدادي) اكتملت، وأُجريت بالشكل الملائم".

وفي وقت سابق من الاثنين، تحدث الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن إمكانية نشر جزء من فيديو الغارة التي شنتها القوات الأميركية الخاصة في سوريا، وأسفرت عن مقتل البغدادي، لكنه لم يحدد أي مقطع قد ينشره.

لكن ميلي قال للصحفيين إن السلطات الأميركية لا تعتزم نشر صور أو لقطات مصورة لعملية قتله في الوقت الحالي.

وكان ترامب قال، الأحد، إنه كان يشاهد العملية مباشرة مثل "الفيلم السينمائي" حيث فجر البغدادي حزاما ناسفا ليقتل نفسه عندما منه اقتربت القوات الأميركية.

ويعتقد ترامب أن على الولايات المتحدة نشر فيديو البغدادي "وهو يولول ويبكي ويصرخ في نهاية النفق، وبصحبته ثلاثة من أطفاله"، حسبما قدم الرئيس الأميركي وصفا مفصلا غير معتاد للغارة التي أفضت لمقتل زعيم تنظيم داعش.

وكانت معلومات قدمها جهاز المخابرات العراقي إلى القوات الأميركية حددت مكان اختباء زعيم تنظيم داعش الذي قتل ليلة السبت، بحسب بيان صادر عن الجهاز.