العاصي - أسرة التحرير

استشهد مدنيان بقصف للطائرات الحربية الروسية، صباح اليوم السبت، استهدف محيط بلدة تفتناز بريف إدلب الشمالي بغارات جوية مكثفة.
وأقلعت طائرات حربية تابعة لسلاح الجو الروسي من مطار حميميم العسكري، قصفت بأكثر من عشرة صواريخ شديدة الانفجار محيط بلدة تفتناز بريف إدلب الشمالي"
وتسبب القصف الجوي باستشهاد سيدة ورجل وإصابة عدة مدنيين عملت فرق الدفاع المدني على إسعافهم، ولفت إلى أن المنطقة المستهدفة يقطنها نازحين من أرياف إدلب الجنوبي والشرقي وحماة الشمالي".
والجدير بالذكر أن بلدات وقرى معرزيتا، والركايا، وكفرسجنة، وحزارين إلى قصف مماثل من قبل الطائرات الحربية الروسية مما أدى إلى وقوع اضرار مادية ضخمة، فيما قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مدينة كفرنبل، وبلدات معرزيتا، وموقة، ومعرة حرمة، وبعربو.