العاصي -(أسرة التحرير)

كشفت مصادر قطرية عن عرض قدمه ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، لرأس النظام السوري بشار الأسد، بإيعاز من إسرائيل.

 

وقال حساب “الرادع القطري” الشهير في تغريدة على موقع “تويتر”: “الإمارات عرضت على بشار الأسد إنشاء قاعدة عسكرية في قرية القحطانية بالقرب من مركز محافظة القنيطرة، وستكون القاعدة على خط وقف النار (ألفا) مقابل مقر قاعدة الأندوف قوات حفظ السلام”.

وأضاف الحساب الشهير: “إسرائيل هي من طلبت من الإمارات تقديم هذا العرض للأسد، والإمارات ستقدم مساعدات مالية لنظام الأسد”.

وأردف قائلًا: “إسرائيل تنوي تحويل محافظة القنيطرة إلى وكر عملاء وجواسيس ليسهل السيطرة عليها مستقبلًا”.

وسبق أن ذكر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني إن “بن زايد” اقترح دعم “الأسد” بما قيمته 3 مليارات دولار مقابل العودة إلى القتال في محافظة إدلب السورية على الحدود مع تركيا.

وكان ولي عهد أبو ظبي “محمد بن زايد” قد أعلن في 27 مارس/آذار الماضي عبر “تويتر” أنه أجرى محادثة هاتفية مع الرئيس السوري، هي الأولى منذ قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عام 2012.

جدير بالذكر أن الإمارات أول دولة عربية وخليجية، أعادت فتح سفارتها في دمشق والعلاقات مع “نظام الأسد”، وجددت دعمه للقضاء على الفصائل الثورية والثورة السورية.