العاصي - (أسرة التحرير)

انهار سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار بشكل متسارع وقياسي، وسجل أدنى مستوى له مقتربا من عتبة 3500 ليرة، ما استدعى إغلاق جميع محلات الصرافة في إدلب وعدم تداولها لليرة. 

ففي إدلب، بلغ سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي الواحد 3500 ل.س شراء، 3600 ل.س مبيع.

وفي حلب ودمشق، بلغ سعر صرف الليرة 3100 شراء، و3200 ل.س مبيع.

الجدير بالذكر، أن الليرة السورية تتهاوى أمام الدولار الأمريكي، وتسجل مستوى متدنٍ لها، وتتأثر بجميع المتغيرات السياسية والاقتصادية، وهي مرهونة بآخر المستجدات السياسية في البلاد.