العاصي - أسرة التحرير

بلدي نيوز
اجتمع رئيس الاستخبارات التركي "حقان فيدان" مع وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة وقادة الفيالق وفصائل الجبهة الوطنية للتحرير التابعين للجيش الوطني السوري باجتماع طارئ في انقرة، أمس الخميس.
ووفق موقع سوريا أن الرئيس رجب طيب أردوغان شارك في جانب من الاجتماع عبر اتصال مرئي وقال للفصائل تجهزوا للمعركة الكبرى.
وأبلغ الجانب التركي قيادات فصائل الجيش الوطني أن المباحثات مع روسيا لم تحقق نتيجة، وأن الأخيرة ماضية في الحل العسكري، وبالتالي يجب على فصائل المعارضة السورية أن تدافع عن نفسها في وجه الحملة التي تتعرض لها.
وكانت روسيا تمسكت في جولات المفاوضات بمطلب عودة مؤسسات النظام السوري للعمل ضمن إدلب، وإجراء تسوية شاملة على غرار محافظة درعا، كما أن موسكو لم تعد تبدي اهتماماً بمسألة فتح الطرقات الدولية حلب - دمشق، و حلب - اللاذقية، رغم إبداء تركيا استعدادها للتشاور مع فصائل المعارضة لإيجاد آلية خاصة بذلك.