العاصي - أسرة التحرير

نشر تجمع "أحرار حوران"، صوراً لكتابات مناهضة لـ "نظام الأسد" وداعمة لأهالي إدلب الذين يتعرضون لقصف ممنهج من قبل طيران ميليشيا أسد الطائفية وروسيا منذ أكثر من ثلاثة أشهر مخلفة مئات الضحايا.

"الرجل البخاخ"
وأوضح التجمع أن "الرجل البخاخ" كتب اليوم الثلاثاء، على جدران إحدى المدارس في بلدة سحم الجولان غرب درعا عبارات تتضامن مع أهالي إدلب وأخرى مناهضة لـ "نظام الأسد".

ومن بين العبارات التي كتبت: "يسقط النظام وكل جنوده، لا خير فينا إن تركنا ثورتنا، أريحا تحترق، هم أخواننا وليس غرباء أهل إدلب وأريحا".

ولم تغب الشعارات المناوئة للنظام في محافظة درعا منذ سيطرة ميليشيا أسد الطائفية عليها بشكل كامل قبل أشهر بموجب تسوية مع الفصائل المقاتلة، حيث شهدت المحافظة حالات احتجاج متكررة ظهرت من خلال كتابات على جدران أكثر من عشرين نقطة.

يشار إلى أنه في 10 آذار الجاري خرج أهالي درعا البلد، في مظاهرة رداً على إعادة نصب تمثال لـ حافظ الأسد في المحافظة، ومن بين الشعارات التي رددها المتظاهرون رفضاً لإعادة وضع تمثال حافظ الأسد في ساحة 16 تشرين بمنطقة درعا المحطة، والذي دمره المتظاهرون منذ بداية الثورة السورية عام 2011، "الموت ولا المذلة"، و"عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد".