العاصي -أسرة التحرير

منيت قوات النظام السوري خسائر بشرية ومادية فادحة، خلال اليومين الماضيين إثر المعارك العنيفة التي تدور مع هيئة تحرير الشام وفصائل المعارضة بريف حماة الشمالي.

وأعلنت "هيئة تحرير الشام" عبر معرفاتها أن عناصرها تمكنوا من قتل أكثر من 60 عنصرا لقوات النظام، في بلدة كفرنبودة.

في السياق قالت فصائل عسكرية تابعة للمعارضة أنها تمكنت من قتل أكثر من 23 جنديا من قوات النظام خلال المعارك التي اندلعت في قرية الكركات والشريعة شمالي حماة.

كما استطاعت فصائل المعارضة من تدمير آليات لقوات النظام أبرزها (دبابة، وعربة BMB، وقاعدة إطلاق صواريخ"، خلال محاولة استعادة بلدة كفرنبودة.

وسبق أن سيطرت قوات النظام يوم الأربعاء الماضي، على بلدة كفرنبودة شمال غرب حماة، بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام.